الكرة حياتنا وملعبنا يجمعنا

إسبانيا .. ما بين الحقيقة والسراب

0 152

الاعلانات

 كتب/ أحمد سمير

 

لا أحد يشك بأن المنتخب الأسباني يضم نخبة من أفضل اللاعبين علي مستوي العالم ، ويضم توليفة جيدة ما بين الشباب والخبرة ؛ وتحت القيادة الفنية للويس انريكي ، نجح الماتادور الإسباني في تحقيق انتصارين متتاليين ونجح خلالهما من إحراز ثمانية أهداف بينما تلقت شباكة هدف وحيد خلال المباراتين  .

 

وحتي بعد اختفاء معظم الأسماء التي حققت الإنجاز التاريخي وفازوا بمونديال جنوب إفريقيا وعلي رأسهم القائد ايكر كاسياس والثنائي التاريخي تشافي وانيستا والمهاجم دافيد فيا الهداف التاريخي للمنتخب ، فقد ظهرت أسماء مميزة جداً وقادرة علي مواصلة نجاحات الجيل السابق.

 

المدرب السابق لنادي برشلونة الإسباني والذي نجح معه في تحقيق العديد من الألقاب المحليه والأوربية ؛ اعتمد في تشكيلته التي خاض بها لقاء أمس علي ستة لاعبين من ريال مدريد وهم داني كارفخال وسيرجيو راموس وناتشو وايسكو واسينسيو وداني سيبايوس .

 

الاعلانات

وعند سؤاله عن ذلك في المؤتمر الصحفي أكد المدرب أن ما يعنيه هو مصلحة المنتخب الإسباني وأنه دفع بأفضل العناصر لديه .

 

وكان المنتخب الإسباني قد قدم أداءاً باهتا للغايه في مونديال روسيا علي عكس التوقعات ، بعد أن كان من أبرز المرشحين للظفر بلقب المونديال

 

ما أقصده هنا أن المنتخب الإسباني قد قدم أداءاً مبهراً في المباريات الودية التي سبقت مونديال روسيا ، ومنها المباراة التاريخية التي أهان فيها منتخب التانجو الأرجنتيني بسداسية أيضاً مثلما فعل في مباراة الأمس امام المنتخب الكرواتي وصيف المونديال .

 

وبعد ذلك لم يحقق المطلوب منه في المنافسات الرسميه بعد ذلك.

 

فهل يتكرر الأمر ذاته مع المدرب لويس انريكي ؛ أم سيثبت للجميع أن المنتخب الإسباني يسير علي الطريق الصحيح!

الاعلانات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

لتحسين تجربتك. سوف نفترض أنت بخير كنت مع هذا، ولكن يمكنك تعطيل ذلك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول