الكرة حياتنا وملعبنا يجمعنا

الكونفدرالية الإفريقية .. الرجاء الرياضي يعبر الى نصف النهائي على حساب فريق كارا برازافيل الكونغولي

0 165

الاعلانات

فاطمة ماخوخ

حجز فريق الرجاء البيضاوي ورقة العبور إلى دور نصف نهائي كأس الكونفدرالية الفريقية لكرة القدم (الكاف) على حساب فريق كارا برازافيل الكونغولي ، بعد أن حسم مباراة الاياب التي جرت اليوم الأحد بالمركب الرياضي محمد الخامس بهدف لصفر، علما أنه فاز في لقاء الذهاب بهدفين لهدف واحد.

 

و سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الثالثة من عمر المباراة بواسطة المهاجم المخضرم محسن ياجور ، بعد ان انبرى لضربة خطأ نفذها لاعب الوسط عبد الرحيم شاكير ، برأسية بديعة أسكنها في شباك الحارس ماسا.

 

و سيواجه الفريق البيضاوي في دور النصف فريق انييمبا النيجيري ، الذي حجز بدوره مقعده في المربع الذهبي عندما تفوق على فريق رايون سبورت الرواندى بنتيجة 5 -1 فى المباراة التى جمعتهما اليوم بنيجيريا .

 

و قدم فريق الرجاء البيضاوي ،الذي كان مؤزرا بأزيد من 40 الف مناصر ،أداء متوسطا من حيث المردود التقني و البدني و فضل الفوز بأقل مجهود .

 

و شهدت الدقائق الاولى من المباراة اندفاعا لعناصر الفربق الاخضر ، توج بالهدف الاول للاعب ياجور ، الذي أهدر هدفا ثانيا في الدقيقة 12 بعد انسلال من وسط الميدان لينفرد بالحارس شوسيل ماسا الا أن المدافع أبويو تمكن من إخراج الكرة وهي متوجهة الى الشباك .

 

الاعلانات

و لم يستغل فريق الرجاء البيضاوي اندفاع الفريق الخصم الى الامام من اجل تعديل الكفة ، حيث فتحت المساحات من مختلف جوانب اللعب ، الا ان تسرع مهاجمي الرجاء و سوء التركيز خاصة من لدن الثلاثي يجور ومحمود بنحليب و سفيان رحيمي ، المؤازرين من قبل رجل الوسط و المايسترو عبد الاله حفيظي فوت على الفريق تسجيل المزيد من الأهداف .

 

وحاول فريق كارا برازفيل تهديد مرمى الحارس انس الزنيتي عن طريق الهجمات المضادة الا أن يقضة خط الدفاع المشكل من الظهيرين عمر بوطيب و عبد الجليل جبيرة و قلبي الدفاع العميد بدر بانون، و الدولي الليبي سند الورفلي حال دون ذلك .

 

وكان بإمكان اللاعب الحفيظي تعزيز تفوق الرجاء في الدقيقة 42 ، إذ لم يحسن استغلال تمريرة بينية من قبل رجل الوسط الدفاعي عبد الرحيم شكير ، بعد أن صد الحارس ماسا ببراعة تسديدته المركزة .

 

و شهدت الجولة الثانية تراجعا في اداء لاعبي الفريق ، خاصة من قبل المهاجم محمود بنحليب الذي بالغ في اللعب الاستعراضي وفوت على زملائه استغلال مجموعة من الهجمات المرتدة .

 

وخلال الربع ساعة الاخيرة من عمر المباراة فضل المدرب الاسباني خوان كارلوس غاريدو اقحام بعض الوجود الشابة ، لاكتساب التجربة ، حيث اقحم كلا من حسن بوعين مكان محسن ياجور وأنس جبرون محل بنحليب ، اللذان أبانا عن مهارات محترمة .

 

وكاد فريق كارا برازفيل الكونغولي أن يعادل الكفة في الدقيقة 74 أثر هجوم منسق ، لكن مهامجه الاوسط فوت الفرصة التي كانت سانحة للتسجيل.

 

و تجدر الاشارة الى أن ذهاب لقاء نصف النهاية بين الرجاء الرياضي و انييمبا النيجيري سيجرى يوم 3 أكتوبر المقبل في انيبيبا ، في حين سيجرى لقاء الإياب في 24 من نفس الشهر بالدار البيضاء .

الاعلانات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

لتحسين تجربتك. سوف نفترض أنت بخير كنت مع هذا، ولكن يمكنك تعطيل ذلك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول