الكرة حياتنا وملعبنا يجمعنا

عودة الصقر ليحلق وسط النجوم في سماء الإعلام الرياضي

0 332

الاعلانات

كتب: محمود عبدالغفار

عندما نتحدث عن الحضور والثقافة والواجهة والهدوء والرزانة أمام الشاشات فلابد أن نذكر الإعلامي تامر صقر الذي عاد مرة ٱخري ليطير في سماء الإعلام الرياضي عبر بوابة أبوظبي الرياضية بدولة الإمارات .

في وسط الظلام الكاحل في الإعلام الرياضي لابد أن نري مصباح يضيئ وطاقة نور تشع لنا الٱمل من جديد في إعلامنا الرياضي المتهالك .

الاعلانات

تامر عادل محمد عبداللطيف صقر صاحب ال44 عام المولود في مركز طنطا التابع لمحافظة الغربية هاوي وغاوي لُعبة الإسكواش الشهيرة والمحب للرياضة بشكلٍ عام بدأ عمله الإعلامي كمقدم للبرامج الرياضية في التليفزيون المصري عبر شاشة ” النيل للرياضة ” والذي استمر فيها قرابة الخمس سنوات ثم انتقل للقناة الأقوي عربياً حين ذاك “ART” والتي كان فيها كوكبة عملاقة من المذيعين والمحللين والمعلقين الرياضيين وكان يترأسهم الشاب المصري تامر صقر والذي أُسند إليه تغطية كأس العالم 2006 والدوري الإنجليزي 2005 وحتي عام 2009 وانتقل للعمل في عدة قنوات مصرية أبرزهم النهار والحياة ونال إعجاب متابعيه حتي أسموه بالهادئ الرزين .

يُطل علينا الصقر الٱن مقدماً للاستوديو التحليلي للبطولة العربية في شبكة أبوظبي الرياضية والبداية كانت من مباراة الاتحاد السكندري والزمالك التي انتهت لصالح الأبيض في مباراة ذهاب دور ال16 من البطولة

ومنذ عام 2014 والجمهور يتسائل ٱين تامر صقر ؟

حتي أجابت قناة أبوظبي الرياضية عن هذا السؤال لنتفاجئ جميعاً بعودته للإعلام العربي ولم لا ؟ وهو ابن مدرسة art العملاقة وهو أهلٌ لها .

 

الاعلانات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

لتحسين تجربتك. سوف نفترض أنت بخير كنت مع هذا، ولكن يمكنك تعطيل ذلك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول