الكرة حياتنا وملعبنا يجمعنا

كيكي سيتين الرجل الذي وصل إلى حلمه ويحاول أن يعيشه

0 92

الاعلانات

لا شك بأن الوصول إلى الحلم صعب جداً، لكن ما هو اكثر صعوبة، كيف تحافظ على حلمك وتعيشه كما تريد، الجميع شاهد الوضعية التي استلم فيها المدرب الإسباني برشلونة، بالتالي لا شيء سهل، عيش ذلك الحلم بسعادة يتطلب جهدًا كبير، كيكي ستين قدم إضافة ولو طفيفة، تحسن الفريق بعملية الضغط العالي، الشراسة الهجومية تزداد بشكل تدريجي، لاعبون لم يكن لهم دور مع فالفيردي باتوا اكثر انسجامًا مع المجموعة واكثر ثقة.

كيكي سيتين الرجل الذي وصل إلى حلمه ويحاول أن يعيشه

 

لكن يبقى الشق الدفاعي في برشلونة على حاله سيئاً كما كان في السنوات الماضية، ف الدفاع السيء يبطل الكثير من ألامور التي يقوم بها المدرب، بكل تأكيد الدفاع كذلك مسؤوليته تقع على عاتق المدير الفني كما الأمور الأخرى، لكن لعل الأشياء التي يتقدم فيها كيكي سيتين تتوفر لها أدوات مساعدة اكثر من تلك المتوفرة في الدفاع، صامويل اومتيتي عائد من إصابة طويلة وغائب عن جو المنافسة منذ فترة ليست بالقليلة، وتوديبو الشاب الذي أثبت نفسه بجميع الفرص التي حصل عليها مع فالفيردي رحل عن الفريق بقرار إداري، فضلاً عن إعارة الشاب موسى واجي، بالتالي تضائلت الخيارات المتاحة للمدير الفني بالخط الخلفي، مع عدم وجود إسناد دفاعي من لاعب الارتكاز الذي يملك مزايا لا تجعله محطة دفاعية قوية بالفريق.

مشاكل برشلونة الدفاعية

عدا عن مشكلة الدفاع يجد برشلونة نفسه دون مهاجم صريح بعد الإصابة التي تعرض لها سواريز ورحيل كارلوس بيريز إلى روما، مما جعل الخيارات محدودة في هذا المركز كذلك، وهو ما يزيد الأعباء على اللاعبين المتاحين الذين بالأساس يلعبون بمركز الجناح ويشغلون أدوار أخرى.

الاعلانات

عمل كيكي سيتين مع برشلونة

يثني جزء كبير من عشاق الفريق الكاتالوني على العمل الذي يقدمه المدرب الجديد مع الإدراك بضرورة منحه المزيد من الوقت وعدم إعتبار النتائج الجزئية الأهم بتقييمه نظراً للظروف المحيطة بالفريق ، لذلك مسألة عدم التتويج بالبطولات لن يكون ذلك الأمر المفاجىء بالنسبة لعشاق البلوغرانا.

 

هذا ويذكر بأن ريال مدريد يحتل ريادة الدوري الاسباني منذ اسبوعين بعد أن استغل سقوط الغريم التقليدي في ملعب المستايا امام مضيفه فالنسيا، حيث بعد البداية المتعثرة للفريق الملكي استطاع زين الدين زيدان بتصويب الأمور والعودة إلى سكة الانتصارات وهو ما يجعل حظوظه بالفوز باللقب اكبر بالإضافة إلى الاستقرار الفني الذي يعيشه الفريق.

آخبار الرياضة اليوم 5/1/2020.. بداية سلبية لبرشلونة وريال مدريد يعيد توازنه!

الاعلانات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

لتحسين تجربتك. سوف نفترض أنت بخير كنت مع هذا، ولكن يمكنك تعطيل ذلك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول