الكرة حياتنا وملعبنا يجمعنا

مبابي .. الجوهرة الجديدة في عالم المستديرة

0 162

الاعلانات

كتب// أحمد سمير

 

في سن ال 19 عام فقط استطاع ان يحجز مكاناً ضمن كبار اللعبة ، موهبة فذة قامت بأثبات ان السن مجرد رقم وأن الموهبة هي أهم عناصر النجاح ؛ لمع نجمه منذ بداياته .

 

مبابي في سن ال 19 عام فقط استطاع ان يحقق انطلاقة مثالية تخطت أساطير كرة القدم كالثنائي رونالدو وميسي .

 

الاعلانات

ففي نفس العمر احرز عدد أهداف تخطي بها مجموع أهداف اللاعبين مجتمعين ؛ فقد تمكن حتي اللحظة من احراز 52 هدف ؛ بينما في نفس العمر تمكن رونالدو من احراز 17 هدفاً فقط وتمكن ميسي من احراز 26 هدف .

 

ليس فقط علي المستوي المحلي ، فعلي الصعيد الأوربي تمكن النجم الفرنسي من تسجيل 10 أهداف حتي الآن وفي نفس العمر تمكن ميسي من تسجيل هدفين فقط بينما لم يكن الهداف التاريخي للشامبيونز ليج قد وضع أولي أهدافة في البطولة .

 

وعلي صعيد المنتخبات ؛ تمكن مبابي من تسجيل 9 أهداف دولية وساهم في فوز فرنسا بمونديال روسيا ؛ بينما في نفس السن كان رصيد البرتغالي رونالدو 7 أهداف فقط ورصيد ميسي 4 أهداف .

 

وليس الهدف من هذه الإحصائيات المقارنة بين اللاعبين ؛ ولكني اتحدث عن انطلاقة مميزة للاعب فذ ربما لو استمر علي نفس المنوال لتمكن من تحطيم أرقام قياسية صعبة جدا ؛ وتمكن من وضع نفسه ضمن أساطير اللعبة عبر تاريخها .

الاعلانات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

لتحسين تجربتك. سوف نفترض أنت بخير كنت مع هذا، ولكن يمكنك تعطيل ذلك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول